Cheetah Robot يقفز فوق الحواجز بدقة عالية

robot_art-660x300-660x300

طور علماء في معهد ماساتشوستش للتكنولوجيا MIT “روبوت” عداء ذا كفاءة عالية في القفز يدعى بالشيتا (الفهد) وهو أول روبوت بـ 4 أرجل معدنية.

 

الفهد الآلي هو ربوت اختباري يصنف ضمن فئة الآليات المحاكية للحركة البيولوجية للحيوانات، ولسنين عديدة تحت الاختبار والتطوير أفرج مطوروه أخيراً عن النموذج الذي وصلوا إليه.

 

فبعد تحليل حركة الحيوان أثناء قفزه أثناء الحركة تمكن الباحثون في جامعة MIT من جعل فهدهم يقفز إلى ارتفاع 46 سم بعد أن كان في السابق يقفز إلى ارتفاع 33 سم مع سرعة تصل إلى 8 كيلومترات في الساعة.

 

آلية عمل الفهد الآلي  ”شيتا” يمكنه الكشف بشكل تلقائي عن أية أجسام أو حواجز أمامه والقفز من فوقها بسلاسة،. فالأمر يعود إلى تزويده بمستشعر ضوئي ونظام رادار يعرف باسم LIDAR الذي يعتمد على الليزر في رسم خرائط تضاريسية لما حوله.

 

وبإمكانه كذلك تطوير عدة معادلات خوارزمية خاصة لجعله قادرا على القفز وتخطي الحواجز.. تطبق على 3 مراحل: فأولا الشيتا يحدد الهدف أي الجسم الذي أمامه من ناحية الحجم والمسافة من خلال معادلة حسابية تتخذ من سطح الأرض الذي يركض عليه الروبوت خطا مستقيما وأن أي أجسام عليه هي عبارة عن تغيرات وانحرافات في هذا الخط المستقيم.

 

بعدها واعتمادا على هذه البيانات المتوفرة، يقوم الروبوت بتحديد أفضل نقطة للقفز أمام الحاجز والسرعة المطلوبة قبل عملية القفز.  وأخيرا يقوم الروبوت بتقدير القوة المطلوبة لعملية الدفع أثناء القفز لضمان اجتياز ناجح لهذا الحاجز.

 

وقد تم اختباره في صالة رياضية نجح في تخطي الحواجز فيها بنسبة 90%، ويعتبر هذا الروبوت إنجازا في تطوير قدرات التحرك والمهارات في عالم صناعة الآليين.

 

وهذا النوع من الآليات يطرح عديداً من الآفاق الجديدة لاستخدامات هذا النوع من الآلات خصوصاً في استخدامات الإجلاء الطبيعية أو العسكرية وغيرها الكثير.