إنتل تطلق أول إصدار من معالجات الجيل السادس Skylake بتقنية 14 نانومترا

gsmarena_0011-598x337

أعلنت شركة إنتل اليوم الأربعاء، في إطار مشاركتها بمعرض ألعاب الفيديو “جيمكوم” Gamecom المقام بمدينة كولونيا الألمانية، عن إطلاق المعالجين Core i5-6600K و Core i7-6700K الموجهين للحواسيب الشخصية عالية الأداء.

 

وأطلقت الشركة إلى جانب المعالجين، اللذين يعدان أول دفعة من الجيل السادس – الذي أطلقت عليه الاسم الرمزي “سكاي ليك” Skylake – من معالجات Core، شريحة ومأخذ جديد يدعم العمل معهما.

 

وأوضحت إنتل في بيان لها أن المعالجين Core i7-6700K و Core i5-660K يأتيان بسرعة 4 جيجاهرتزات و 3.5 جيجاهرتزات، على الترتيب، عبر أربع نوى.

 

وأضافت الشركة أن المعالجين يأتيان مع شريحة Z170 الجديدة والمأخذ الجديد LGA1151 CPU، ما يعني أن المستخدمين بحاجة لشراء لوحة رئيسية جديدة تدعم الشريحة والمأخذ أو حاسوب جديد بالكامل.

 

وأوضحت إنتل أن “استطاعة التصميم الحراري” TDP – وهي مقياس لمقدار الحرارة التي يضعها كل معالج على الحِمل – لكلا المعالجين تبلغ 91 واطا، وقالت إنها تعتزم طرح المعالج Core i7 بسعر 350 دولارا أميركيا، بينما ستطرح المعالج Core i5 بسعر 243 دولارا أميركيا.

 

وأشارت إلى أن معالجات “سكاي ليك” الجديدة، وبخلاف الجيل الخامس “برودويل” Broadwell من معالجاتها، صُنعت بتقنية 14 نانومترا، ما يعني كفاءة أكبر في استهلاك الطاقة وتحسين عمر البطارية للأجهزة المحمولة، فهي طورت في المقام الأول للحصول على أقصى استفادة من الطاقة.

 

وقالت الشركة إن هذين المعالجين لن يكونا الوحيدين في سلسلة K التابعة لها من المعالجات المفتوحة والقابلة لكسر السرعة، ووعدت بإطلاق حاسوب محمول بهما في وقت لاحق من العام الحالي.