مصابيح LED جديدة تجعل الألوان أكثر حيوية

Light-bulb-plain-e1413679599459

منذ أن قام الاتحاد الأوروبي بفرض حدود على مبيعات المصابيح المتوهجة التقليدية، بدأ المستهلكون بالشكوى حول القصور في البدائل الموفرة للطاقة التي تعوّض هذه المصابيح، ولكن تقوم حالياً شركة جديدة بمشروع ابتدائي لصناعة نوع من مصابيح LED الموفرة للطاقة والتي تشبه بالضبط الطراز القديم من المصابيح المتوهجة.

الشركة الجديدة التي تدعى (Well-Lit) وهي شركة صغيرة مقرها هدرسفيلد وقوامها خمسة موظفين فقط، تقول أنها حققت إنجازاً كبيراً بتطوير اضواء تصنف بـ 97 من أصل 100 على مؤشر تجسيد اللون (CRI)، ويقيس هذا المؤشر نوعية الضوء لجهة حيويته، أي يقيس مقدار حيوية ألوان الضوء، وفيما اذا كانت تبدو نابضة بالحياة كما هو الحال في ضوء النهار الطبيعي، وذلك على مقياس من مئة، علماً أن المصابيح الكهربائية المتوهجة التقليدية كانت تصنف بـ 100 على مؤشر تجسيد الألوان لمطابقة لونها للون أشعة الشمس، أما المصابيح الموفرة للطاقة المتواجدة في الأسواق فإن ضوئها الدافئ يصنف بـ80 درجة على مقياس CRI .

ويشير (كريس ستيمسون)، مؤسس شركة (Well-Lit) ومديريها الإداري، بأن معظم أضواء الـ LED تصدر نوعية رديئة من الضوء، بحيث تجعل كل شيء في حياتنا يبدو باهتاً، بينما مصابيح الـLED التي تصنعها الشركة، فإنها تظهر جميع الألوان الحقيقية من حولنا، ويضيف (ستيمسون) أن إنتاج مصباح كهربائي LED ذو ألوان دافئة وبذات الوقت يضاهي أداء المصباح الكهربائي المتوهج التقليدي، هو انجاز عظيم في عالم أضواء الـ LED .

المصابيح الجديدة تستخدم نوع جديد من الرقاقات، ونوع جديد من محولات الفلور المتعددة، والتي تم تصنيعها في الصين لتحقيق تصنيف أعلى على مؤشر CRI، وهذه المصابيح تختلف عن مثيلاتها الموجودة في الأسواق، ففي حين أن المصابيح  التي تحاكي ضوء النهار يمكن أن تنتج ألواناً نابضة بالحياة، إلا أن هذه المصابيح الجديدة تأثيرها الكلي أقوى بكثير من الضوء الدافئ العادي لمصابيح LED، كون ضوء هذا المصباح يشابه تماماً ضوء المصابيح المتوهجة التقليدية.

لحد الآن فقد استطاعت الشركة بيع حوالي 300 مصباحاً منذ انطلاقتها منذ أربعة أسابيع، وذلك على الرغم من أن سعر هذه المصابيح يبلغ حوالي 14 جنيه استرليني، وهي أغلى من مثيلاتها من الأنواع الأخرى التي تباع بسعر حوالي 10 جنيه استرليني.

تقول المتحدثة باسم شركة فيليبس (Philips) الشركة التي تصنع مصابيح فيليبس الشهيرة، بأن تصنيف 80 على مؤشر CRI هو جيد، أما تصنيف 90 فهو ممتاز، علماً أن مصابيح LED المصنعة من شركة فيليبس حصلت على تصنيف 90، وأضافت بأنه بشكل طبيعي، فإن الإضاءة العادية تتطلب مصابيحاً تصنيفها أعلى من 80 على مقياس CRI وهي تعد كافية وفعالة، أما في مجال تجارة التجزئة فإن المصابيح التي تصنف أعلى من 90 قد تكون مطلوبة، وفي بعض الحالات يمكن أن يكون تصنيف أقل من الـ CRI هو الأمثل.

أخيراً، فقد قام صندوق توفير الطاقة بحساب الإضاءة النموذجية التي يمكن أن تستخدمها غرفة المعيشة العادية، فتبين أن استعمال مصباح متوهج بقوة 60 واط سيكلف على مدار العام مبلغ 7.64 جنيه استرليني، أما مصابيح الفلورسنت التي تعادل طاقتها الـ60 واط فإنها تكلف على مدار العام مبلغ 1.53 جنيه استرليني ، في حين أن مصابيح LED بذات الطاقة تكلف على مدار العام مبلغ 1.27 جنيه استرليني فقط.