بطانة حذائك لشحن جهازك

health3.709650

عندما نقوم بالمشي و الركض، فإننا نقوم بتوليد طاقة، بالرغم من أن نسبة كبيرة من هذه الطاقة تذهب لإحراق السعرات الحرارية و الحفاظ على رشاقتنا، فإن قسما جيدا من هذه الطاقة الميكانيكية تهدر و تتبدد و تذهب إلى تخريب أحذيتنا حينما نمشي.

*

عبر سنوات عديدة، أفكار كثيرة و جهود كبيرة بذلت لتطوير أجهزة تحول الطاقة الميكانيكية(الطاقة الناتجة عن حركة) إلى طاقة كهربائية.

*
يوجد العديد من المصابيح اليدوية التي تتزود بالطاقة عن طريق هزّها أو تدوير مقبض بها، هناك أيضاً أرصفة ببلاط يقوم بتحويل خبطات أقدام المارّة إلى طاقة كهربائية، و هناك أيضاً تلك العنفات (المراوح) التي تقوم بتحويل طاقة الريح إلى طاقة كهربائية، و هذا ليس إلا غيض من فيض. هناك أيضاً تلك الأداة الصغيرة التي تقوم بتوليد الطاقة من مشينا اليومي.

*

بدأت القصة عندما قام المخترعان مات ستانتون و هانا أليكسندر بإطلاق حملة لتطوير أداتهما. الفكرة كانت حول صناعة بطانة حذاء غير مكلفة، بالمقارنة مع أسعار الأحذية العادية، مع إمكانية استخدامها مع مختلف الأحذية، بحيث يستطيع المرء ببساطة أن يدخل هذه البطانة إلى حذائه، و يقوم بتمرير الأسلاك عبر رباط حذائه إلى بطارية يمكن ربطها بالكاحل أو شبكها بالحذاء. مشي ميلين إلى ميلين و نصف بحذاء مزود بهذه الأداة يجب أن يكون كافياً لشحن جهاز الآيفون بشكل كامل.

*

حالياً يقوم الفريق باختبار الأداة و هم يأملون أن تدخل الأسواق في سنة 2014. و حالما يطلقونها في الأسواق، فإنهم يريدون تطبيق برنامج يقوم على شراء جهاز و إرسال آخر، أي أن الزبون يقوم بالدفع لشراء جهاز لنفسه، و لإرسال جهاز إلى شخص ما في الدول النامية.
سيكون سعر هذه البطانة حوالي ال 140 دولاراً.